موقع شبيبة - الرجاء والوداد يتعادلان في ديربي الفرص المهدرة
إغلاق
إغلاق

الرجاء والوداد يتعادلان في ديربي الفرص المهدرة
الكاتب : وكالات | الاثنين   تاريخ الخبر :2016-11-28    ساعة النشر :00:30:00

حسم التعادل السلبي مباراة الديربي 121 بين الرجاء والوداد، التي احتضنها ملعب أكادير، اليوم، الأحد، ضمن الجولة العاشرة من الدوري المغربي، وتميزت بإهدار الفرص السهلة.

ورفع الوداد رصيده 23 نقطة في المركز الأول، متفوقا بفارق 5 نقاط على الدفاع الحسني الجديدي، فيما رفع الرجاء رصيده إلى النقطة 17 في المركز الرابع، ولكل فريق مباراة مؤجلة.

المباراة التي سجلت حضور 25 ألفا مشجعا أغلبهم من جماهير الرجاء البيضاوي، وأدارها لأول مرة الحكم الجعفري، انطلقت كعادة مباريات الديربي بإيقاع منخفض مع حذر شديد من الناديين، إذ استغرقت مسألة جس النبض ربع ساعة كاملة، لم يهدد خلالها أي فريق منافسه.

وبمرور الوقت اتضحت خطة كل مدرب، إذ اعتمد محمد فاخر على الأروقة والبناء بتبادل الكرة بين لاعبيه في مساحات ضيقة، ما مكنهم من عملية الاستحواذ التي لم تكن لتشكل خطورة على الغريم، مقابل اعتماد الفرنسي سيباستيان ديسابر من جانب الوداد على الكرات الطويلة الملعوبة من الخلف باتجاه وليام جيبور الذي حوصر بقوة من جانب جواد اليميق.

وانتظر الجميع لغاية الدقيقة 25، حيث سنحت أخطر الفرص بعد تبادل رائع للاعبي الرجاء بالكرة، ليتوغل الهاشيمي الذي راوغ كل الدفاع، ومرر كرة خلفية لم يستغلها الواصلي الذي سدد برعونة عاليا أمام المرمى.

رد فعل الوداد كان عبر التسديد من مسافات بعيدة بواسطة كل من بن شرقي وجيبور دون تهديد صريح لمرمى الرجاء، والحارس الزنيتي، ليسدل الستار على الشوط الأول، الذي شهد تفوقا نسبيا للرجاء.

وشهد الشوط الثاني إيقاعا مرتفعا بعض الشيء، إذ تحسن أداء مهاجمي الوداد بعض الشيء، وقام اللاعبان فابريس أونداما وبنشرقي على التوالي بتهديد مرمى الزنيتي بقوة، مع اعتماد المناورة عبر الرواق الأيمن الذي شغله نوصير.

وكاد صلاح الدين السعيدي يسجل هدفا رائعا للوداد عند الدقيقة 64، بعدما سدد بقوة مرت بجوار القائم الأيسر للزنيتي، إذ اتضحت نوايا الوداد الذي اعتمد على التسديد كحل من الحلول.

بعدها بدقيقتين انبرى الخطير جيبور للكرة برأسه بعدما تفوق على أولحاج ليتصدى لكرته الزنيتي، وهو ما حرك فاخر للتدخل وتوجيه لاعبيه لإحكام الرقابة أكثر على هذا المهاجم.

ونجح الحداد الذي حل بديلا لبنشرقي من أول لمسة له في تهديد مرمى الرجاء عند الدقيقة 70، بعدما توغل في معترك العمليات، وسدد بقوة بيد الحارس الزنيتي.

سيطرة الوداد تواصلت ليتحصل الأخير على أخطر فرصة بواسطة جيبور الذي سدد بقوة كرة زاحفة صدها القائم الأيمن للزنيتي بالدقيقة 79، وتأخر أونداما عن اللحاق بها.

وعاد لاعبو الوداد ليتفننوا في إهدار الفرص السهلة بعد انفراد الجداد بمرمى الزنيتي وتسديده بغرابة في الدقيقة 87، ليرد عليه من جانب الرجاء مابيدي بتسديدة علت مرمى الحارس بن عاشور.




تعليقات الزوار

أضيف مؤخراً